ماذا يفعل الحليب المجفف بصحة أطفالنا الجسدية والعقلية      فوائد البابونج للشعر، البشرة، الجنس والجسم      عملية تنحيف الأفخاذ      أنواع الفيتامينات وفوائدها وأين توجد      عملية تجميل الذقن      زراعة شعر اللحية      التهاب الملتحمة عند الأطفال؟ أسباب؟ أعراض؟ وقاية وعلاج؟      ما أسباب تشقق الشفتين       إزالة ندبات الوجه      إإزالة السيلوليت      
الرئيسية السياحة العلاجية ثقافة الحامل من نحن اتصل بنا
أخبار طبية

إإزالة السيلوليت

السيلوليت هو تغير في شكل الجلد بحيث يعطي مظهر قشرة البرتقالة، فيفقد الجلد مرونته وانسيابيته وشكله الجميل، تسبب هذه المشكلة الحرج للكثيرين وتظهر عادة في النساء أكثر من الرجالعادة ما يؤثر السيلوليت على مظهر الساقين والفخذين ومنطقة البطن والأرداف بشكل يعتبره الكثيرين تشوهاً في مظهر الجلد، وقد يفقد الشخص ثقته بنفسه ويؤثر على شخصيته بصورة سلبية.

ما هو السيلوليت؟ وما هي أسباب ظهوره؟ وهل البدانة هي السبب الوحيد لظهور السيلوليت؟ هل يرتبط السيلوليت بترهلات البطن؟ ماهي طرق علاج السيلوليت؟ وما هي تكلفة علاجه؟  هل حقاً يمكن علاج السيلوليت بالطرق الموضعية أم أنه لابد من استخدام الطرق الجراحية أو الليزر؟ كل هذا وأكثر تعرفه معنا في هذا المقال. تجميلي هو دليلك في عالم الجمال والتجميل.

ما هو السيلوليت، وما هي أسباب ظهوره، وكيف يمكن التخلص من السيلوليت؟

تختلف التفسيرات الطبية للسيلوليت وأغلبها سليم علمياً، فبعضها يقول أن السيلوليت هو تجمع من الدهون في طبقة ما تحت الجلد ينتج عن فتق في طبقة النسيج الضام للدهون، والبعض الأخر يعتقد أن السبب في تجمع الدهون بشكل غير متساوٍ تحت الجلد هو تركز مقدار كبير من السموم والمواد الضارة في هذه الطبقة الدهنية.

 في حين يقول بعض الأطباء أنه بسبب اختزان الجسم لكميات كبيرة من الماء تحت الجلد نتيجة كثرة تناول الأملاح بالإضافة إلى وجود تركيزات عالية من الدهون. والحقيقة أن كل هذه العوامل تؤدي لظهور السيلوليت وجميعها يؤثر بصورة سلبية على شكل البشرة. يمكن إختصار أسباب ظهور السيلوليت فيما يلي:

  1. بعض الأسباب الوراثية

فعلى الرغم من أن السيلوليت يرتبط بالبدانة عامة إلا أنه قد يظهر عند بعض الأشخاص بدون زيادة في الوزن نتيجة لعدة عوامل مختلفة من بينها الأسباب الوراثية.

 

  1. الأسباب الهرمونية

يظهر السيلوليت عند النساء أكثر من الرجال بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث لهن خلال فترات الحمل والولادة والدورة الشهرية. بالإضافة إلى ارتفاع تركيزات الاستروجين لديهن.

  1. بعض العادات الغذائية والصحية

مثل تناول الأملاح بتركيزات عالية ونقص شرب الماء وتناول المشروبات الغازية والنسكافيه، أو قلة ممارسة الرياضة.

  1. نمط الحياة

إرتفاع مستويات الضغوط العصبية والتوتر يرفع من مستويات الكورتيكوستيرويد والكاتيكول أمين في الدم مما يؤدي إلى تكون السلوليت.

  1. بعض عمليات شفط الدهون

أحياناً ما تكون عمليات شفط الدهون علاجاً ناجحاً للسيلوليت وأحياناً أخرى تؤدي لظهوره في نتيجة مغايرة لما يتوقعه المريض. ويرجع هذا إلى ضعف مرونة الجلد وإلى شفط كميات كبيرة من الدهون مما يؤدي لترهل الجلد وظهور السلوليت. وبعكس عمليات شفط الدهون التي قد تساعد على ظهور السلوليت فإن عمليات نحت الجسم والليزر رباعي الأبعاد يمكن أن تساعد على علاج السيلوليت.